حرف 🖊
الزيارات:

عبير علاو | 10:07 ص |
أحيانًا كثيرة أشعر بأني لا أجيد كتابة الفرح وإحالة ما حولي لحدائق غناء .. يصطبغ حرفي بشيء من حزن مشوّبًا بالحنين .. وأسراب حروف تتدثر بعمق رمادي ..
كتبت الفرح في محاولات يائسة لم يكتب لها النجاح .. هكذا أجدني أفضل .. أقرب .. أصدق .. كوني لا أصطنع شيئًا ولا أجبر القلم على نمط لم يألفه ..
لكل منّا سمة تميز أحرفه .. وهكذا حرفي .. لذلك أجدني راضية جدًّا بحزنه .. بوحدته .. بابتعاده عن الجميع سواه ..

0 التعليقات:

إرسال تعليق