عن مشارف الـ70 ✨
الزيارات:

عبير علاو | 10:23 ص |
التدوينة التي تسبق هذه بتدوينة أخرى كانت تدوينة اليوم الثالث والستين ؛ وهي التدوينة التي كان يجب أن أصل إليها قبل نهاية إجازة منتصف الفصل الدراسي -كما وعدت عائشة- ..
وبعد أن أخبرتها أنني سأقتص أسبوعًا إضافيّا ينتهي هذا اليوم وجب علي الوصول إلى التدوينة السبعين التي يفصلني عنها خمس تدويناتٍ فقط سأتم كتابتها هذا اليوم ..
وصولي للتدوينة السبعين يعني أنني قطعت شوط سبعين يومًا في طريق التخرج وبقي المئتين فقط !
مئتان يوم تفصلني عن مغادرة هذا الصرح الذي غدا جزءًا مني .. مئتان فقط وتنتهي حكاية الأربع سنوات التي امتلات بدايتها بالمنحدرات .. مئتان ! وستطوى الصفحة .. وسيبدأ موسم الحصاد !

هناك تعليقان (2):

  1. الله يبلغنا المئتين يوم على خير
    الله يبلغنا يوم المئتين يوم الخريجة عبيري ❤️

    ردحذف
    الردود
    1. بعد عمري عيوشي 😢❤️
      يا رب يا رب الله يبلغنا على خير ☹️🎓

      حذف