2017
الزيارات:

عبير علاو | 5:49 م | اترك أثرا :)!
هذا الزمن يمضي ..
يطول ..
يتضاءل بنا ..
ويدنينا ..
هذه النهاية تقترب ..
تغرس كلاليبها فينا كلما ازداد لأعوامنا (واحد)
السنة السابعة عشر بعد الألفية الثانية ..
كم مهولًا أن نقرأ رقمًا كهذا ..
يقيس عمر (حقبة بسيطة) من الزمن ..
أنجبتنا التسعينات ..
ربينا في ظلال بدايات الألفية ..
كوّنتنا الجامعات في العقد الثاني منها ..
وهكذا تتناسل الأيام ..
دون أن نعي !
لعبة هذا الزمن مخيفة ..
تتلقفنا الساحة ككرات (بلياردو) حرّكها عصًا ما ..
فتم تسجيل هدفٍ بإحداهنّ ..
وضلت الأخرى سبيلها ..
ولم تعد !
عبور الأيام السريع يكتب فصل الحكاية الأخير ..
يباغتنا بصفحة الغلاف ..
ونحن لم نتعدى سطر الإهداء بعد !
هذا الزمن ..
خطير بخطورة مؤشر أسهم ..
ترفع وتهبط نبض قلوب أفرادٍ ..
لأجله !
هذا الزمن مساحة تعلّم ..
مدرسة ..
وأكاديمية ترسم دروب حياة ..
قبل انفراط السبحة !
أكمل النبض() ..

100🌟
الزيارات:

عبير علاو | 5:47 م | اترك أثرا :)!
رقم هذه التدوينة "١٠٠"
تدوينة اليوم المئة ..
آثرت أن لا أخطها تحت عنوانٍ ما ..
بل أجعلها هي العنوان ..
هل أنا سعيدة بطوي الأيام ساعاتها أمامي هكذا ؟
بالأمس قررت أن أبدأ الكتابة ..
أن أعلن ميلاد تدوين يومي ..
يفصلني عن لحظة (تخرج)🎓
اليوم ..
لم يتبقى من ذاك العام .. 
من تلك الـ ٢٧٠ يومًا ..
سوى مئة وسبعون يومًا ستمضي كما مضت المئة !
هل أبدو يائسة عند النظر من هذه الزاوية ؟
لستُ ..
لكنني مذهولة جدًّا بتسابق الأيام ..
بتسارع خطاها ..
باللحظات التي تعبرنا .. فالدقائق .. فالساعات والأشهر والأعوام 
وكأننا بداخل دوامة لا نفيق منها .. حتى لنعمل !
أكثر ما أرجوه في العام القادم ..
بعدما فشلت كثيرًا في استثمار وقت هذا العام ..
أن أنجز فيه كثيرًا ..
إنجازًا يملؤني فخرًا في آخره ..
أكمل النبض() ..

صباحات الـ31🌟
الزيارات:

عبير علاو | 8:47 ص | اترك أثرا :)!
كيف تبدو صباحات نهاية الأعوام ؟
مشمسة ؟
مورقة ؟ 
مكتظّة بالأجندة والتخطيطات ؟
-بعيدًا عن مسار الاحتفالات- لنهاية الأعوام صباحات مختلفة .. خاصةً إن كانت تعني "نقاط توقفٍ" لنا .. 
ما الذي تحمله نقاط التوقف بين جنباتها ؟ 
شخصيًّا أرى أن لنهايات الأعوام صباحات متفرّدة .. صباحات تدعونا لنفض غبار عامٍ كامل .. لفحص السجلّات .. استكشاف نقاط الضعف والقوة .. وإعداد جدولة مهيّأة للعام الذي تشرق علينا شمسه في الصباح القادم ..
قد يعبر البعض منّا نهاية الأعوام باحتفالات صاخبة لا أعلم ما الهدف منها وما الذي يجدر بنا الاحتفال لأجله .. وقد تعبر البعض الآخر كغيرها من الأيام .. وللمؤرخين إنجازاتهم بها صوتٌ آخر .. 
نهايات الأعوام فرصة لتجديد العهد مع الذات .. أنفسنا التي نتناساها عمدًا .. نتجاهلها وسط صخب هذا الكون وصخب ضجيجه الالكتروني كثيرًا .. أنفسنا التي تكاد أن تذوي وتنطفئ دونما أية التفاتةٍ ما .. وكأنّها مجرّد "أداة" نمتطيها فقط لنعبر بها مسار الحياة وسلاسلها الممتدة ..
نهايات الأعوام فرصة للابتداء .. لمسح كل ما من شأنه أن يخط خطًّا يتلظى بين جنبات هذا القلب .. لإزالة كل ما علق به .. والمضي بروح متجددة وأنفس تمتلئ بآمالها توهجًا .. 
أكمل النبض() ..

تحت الثرى
الزيارات:

عبير علاو | 3:27 م | 1 نثركم
لحظات تفصلنا عن مواراة جثمان ابن خالي الثرى بعد أن قامت الصلاة عليه قبل قليل ..
ريان ..
سأظل أذكرك كـ"ابنة عمتك" التي لم تحاول يومًا تهجي حروف اسمها .. ولم تسعفك أيامك لذلك ..
سأظل أذكرك بصوتك الذي غاب عنا قبل أن يشجينا .. ابتسامتك التي أحاول رسم تفاصيلها .. ومناغاتك التي خططت لها كثيرًا ..
أتعلم .. 
منذ أن سمعت بخبر وفاتك وأنا لا أقوى على شيء ..
أحاول جاهدة أن أبتسم معهم ..
أن أنخرط في الحياة مجددًا ..
لكن طيف الحدث يجترني بقوة .. مهما تضاءل عدد الأيام التي جمعتنا بك .. واقترب من الصفر ..
طفل خالي ..
أحبك .. ورغبة أخرى بأن ألتقيك يوم لا ينفع مال ولا بنون .. شافعًا لنا وطيرًا من طيور جنّة يملكها رب رحيم ..
أكمل النبض() ..

عن النهاية ✨
الزيارات:

عبير علاو | 7:02 م | 2نثركم
أعيش هذه الأيام حادثة فقد ابن خالي -أسأل الله أن يتقبله شفيعًا لديه وطيرًا من طيور الجنة- .. 
رغم قلة الفترة الزمنية التي تكون قد جمعتنا بالأطفال حينما يموتون إلا أن عمق الفراغ يكون بداخلنا كبيرًا .. 
الأطفال جنة الحياة الدنيا وجنة الآخرة أيضًا .. لحظات نومهم تسلبنا من العالم .. فكيف إن غادروه نهائيا .. تشعر أنك وصلت لمرحلة فقد لا تستطيع التعبير فيها .. وتتبعثر أمامك كل الأحرف 
أكمل النبض() ..

حكايا مسك 🎈
الزيارات:

عبير علاو | 6:54 م | 1 نثركم
لولا الاختبارات لكنت زرت حكايا مسك كثيرًا .. ولتنقلت بين أغلب أركانه .. لكن التوقيت الزمني المكتظ بالمهام لم يمنحني سوى زيارة خاطفة لساعتين جعلتني أبهر بالمكان وبالجهد المبذول فيه ..
أحببت تناغم الأقسام وترابطها .. المساحة الشاسعة للتعبير .. وكأنها بيئة وضعت لاستثمار المواهب .. لإبرازها .. لتوجيهها لآفاقٍ واسعة ..
شكرًا للجنة المنظمة لحكايا مسك .. ودمتم وقودًا للإبداع 
أكمل النبض() ..

حكاية🕯
الزيارات:

عبير علاو | 9:36 ص | 2نثركم
نجري في هذه الحياة .. بدهشة الطفل الأولى حين يُكافأُ بقطعةِ حلوى .. يقضمها لينتشي بها بين بساتين الفرح .. وفراشات تتراقص معه في جنون يحمل ثقله عن كاهل الأرض .. ويحلّق !
نحلّق لنسبح في فضاء أحلام نغترف منه ولا نرتوي .. أحلام نستمسك بها لتكون وقودًا لمسار الأيام .. 
نمضي فتتفتح بتلات الأمل من حولنا .. مساحات الفرح والتجارب المغلّفة بالنجاح .. طموح يدفع بنا لحصد الأكثر والاستمرار .. دربٌ نستكشف محطاته الأولى فالأخرى .. نرتقي بخيط من إنجاز نحو طبقات السماء السابعة .. يُفلَتُ الخيطُ أحيانًا .. ترتخي الحبال .. نسقط في دهاليز تتلقفنا ذات اليمين والشمال .. نقف في منتصف طرق لا توصل حبائلها لمكان اتضحت ملامحه ؛ فنتعثر ..
نقبع بين تلك الجدران مدة قد تطول أو تقصر .. تخدشنا الحجارة كثيرًا .. نطرق أبوابًا لم تلمس أكفّنا مزلاجها من قبل قط .. ننضم لثلة تكمل أجسادنا حلقة تكوّرهم .. نستمع للحكاية فالأخرى .. لبعض الأحداث التي تشاطرت حكاياتنا تشابهها .. لتقاطعات الطرق .. حدائق البهجة .. الأبواب التي طُرِقَت قبلنا .. لمكنونِ كل قلبٍ ينبض بيننا .. 
نؤمنُ أن لكلٍّ حكايته .. حكاية تنمو به وتكبر .. يحيا ويحملها بداخله .. يدَّخرها ليومٍ يكمل به تكور ثلةٍ أخرى .. يرويها بذات الشغف الذي استمع فيه لحكايا أشعلت بداخله كلّ القناديل ..
أكمل النبض() ..

متحدّثات سرداية ✨
الزيارات:

عبير علاو | 9:31 ص | 2نثركم
ما أجمعت عليه متحدّثات برنامج سرداية هدف واحد جمع كل النقاط وبلورها معًا .. 
كانت لدى كل منهن حكاية .. تجربة أوصلتها للعالم من خلال أفق الكلمة .. إلا أن القاسم المشترك الأكبر بين جميع التجارب المختلفة .. يكمن في قاعدة "التغيير يبدأ من دائرة التأثير" ..
كل متحدثة من متحدّثات سرداية تحركت في نطاق تأثيرها ولم تستسلم لمختلف العقبات المتفاوتة .. كل منهن ركّزت عملها في نقطة التأثير التي يمكن أن تحدث لها انقلابًا وثورة ..
تحويل المحنة لمنحة .. النظر لكل شيء بعين الفراشة .. التحدي .. العزيمة .. الإصرار ؛ مفردات لا تشع بين جنبيك مالم تبدأ من دائرة تأثيرك .. مالم ترفع راية التغيير .. مالم تقرر أن لا تكون ضحية سهلة يفترسها أدنى ظرف .. وتنحني لأول عاصفة ..
التغيير دومًا يبدأ من تلك النقطة التي تهتف بها من بين أعماقك "أنا .. لها !" 
أكمل النبض() ..

أربعاء 🎁
الزيارات:

عبير علاو | 9:21 ص | اترك أثرا :)!
الأربعاء الماضي كان .. سرداية ✨
لطالما تحدثت عن ما يعنيه هذا اليوم لي ..
هذا المشروع ..
وهذا الإنجاز الذي كان تجربةً أولى ..
مشاعري يومها لا توصف ..
كنت أستلذ بكل حرفٍ يُنطَق بشكلٍ مختلف ..
تعود بي الذاكرة للحظات كتابته ..
التأملات التي تسبقه ..
والظروف التي أنجبت هذا الحرف ..
وكأنه انساب من بين دفّتي ثغرٍ ما ..
تعلّمتُ في هذه التجربة الكثير ..
صقلتني من نواحٍ مختلفة ..
أعطتني دفعةً قوية ..
عطاءً متجدّد ..
ومشاعر ..
لم تسكنني من قبل ذلك اليوم أبدًا !
أكمل النبض() ..

26 ديسمبر 🎂🎈
الزيارات:

عبير علاو | 9:11 ص | 3نثركم
صباح 26 ديسمبر ..
وشذى الورد الذي ينتشر على كل ما حولي 
ليتبلور في راكة الخبر ..
صباح 26 ديسمبر ..
معلنًا ابتداء حياة بين أنفاسه ..
ميلاد فرح في جوانبه ..
وقلب مفعم بكل الحب لم يبدأ النبض إلا فيه ..
صباح شذى وهي تستقبل هذا اليوم من كل عام ..
صباح عينيها اللتان تشعان بريقًا وحبّا ..
صباح ديسمبر الذي استأثر بكل الجمال ..
ليحمل بين جنباته هذا البذخ ..
صباح الصداقة في أبهى حللها ..
المرح الذي ما وجد إلا لينزع عنا غبار الأمس ..
التفاؤل المطلق ..
البهجة ..
الدهشة ..
وشتى أصناف التميّز ..
صباح شذى تعانق ابتداء عام جديد ..
وكفى بذلك صباحًا !
أكمل النبض() ..

أن تكتب 🖊
الزيارات:

عبير علاو | 7:17 م | 3نثركم
أن تكتب ..
أن يلامس نصك القلوب ..
أن ينتشر حولك كأريج بتلة ..
أن يسعد ويحتفي به من حولك ..
أن تشعر بثقل الفرح الذي يغمرك ..
بالمسؤولية التي تنمو فيك ..
أن يكون هذا الأمر دافعًا لك للمزيد ..
للعيش بداخل الحرف ..
واحتوائه بكل المفاهيم ..
*مشاعر عبرتني بعد نص "صباح العربية" الذي احتفى به الكثير💕
أكمل النبض() ..

صباح العربيّة 🍥
الزيارات:

عبير علاو | 10:09 ص | اترك أثرا :)!
صباح العربيّة ..
وصوت يردد: {إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ قُرْآنًا عَرَبِيًّا لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ}
صباح الضاد ..
تتكئ على اعوجاج بذلت قصارى جهدها لتقوّمه ..
صباح الحاء التي خُذِلَت نطقًا ورسمًا ..
فكانت في أحسن حالاتها رقم سبعة !
صباح ما تبقى من فُتات {اقْرَأ} 
نقتات به على مهل ..
نسرّه حينًا ..
ونبديه كلما أزالت شمس الثامن عشر من ديسمبر غَبَش الفجر ..
صباح العربيّـ- وصوت مباغت يجتر الهاء من نقاطه لئلا تكتمل-
صباح أنين المخطوطات قبل أن تحيل النهر مدادًا داكن ..
صباح الحمراء يبحث في أرجائه عن "سينٍ" أبقت منه دون أن يدرك ..
صباح مآذن دمشق ..
دامية .. باكية .. يعبرها طيف هذا اليوم كسابقه بل أسوأ ..
صباح قبة الصخرة ..
تواري توهجها بصمت ..
تبحث بعينين كستهما الحيرة .. عن حطينٍ أخرى ..
صباح بغداد ..
وجذوع النخل المنكفئة على ذاتها ..
ترقب شمسًا غادرتها منذ ما يقارب العقدين ..
وسلبت منها اخضرارها ..
صباح سقطرى ..
وشجرة "دم الأخوين" النادرة ..
يَستلّ الخنجر قطراتٍ حمراء ..
كانت خبّأتها لتحتفي بفجر سعيدٍ لليمن ..
صباح الضّاد ..
تطلق تنهيدتها على كامل المشهد ..
فتبثّ اسودادًا قاتمًا دون أن تعي ..
صباح الثامن عشر من ديسمبر ..
يرثي ذاته ..
لم تمنحه الأوجاع فرجةً للفرح ..
يبهت ..
يخبو ..
يتضاءل ..
ويعاود الانكفاء ! 
أكمل النبض() ..

ربط الأحزمة 🛰
الزيارات:

عبير علاو | 7:19 م | 1 نثركم
أعتبر هذين الأسبوعين (الذين ابتدأ أحدهما اليوم) أسبوعا شد الأحزمة .. إذ أنني لسببٍ ما سأعيد بحث تخرجي بأكمله بطريقة أخرى وبمدة متبقية لا تتجاوز الثلاثة أسابيع الأخير منها ينبغي أن يكون للمراجعة والتنسيق وإعادة الترتيب يتخلل هذه الفترة ثلاثة اختبارات تتطلب بعض الجهد والتركيز ..
الأمر أشبه بتحدي يتطلب ضغط الوقت وتركيز الجهد واستثمار كل ثانية لئلا يتسرب الوقت دون إنجاز مع محاولة تفادي صعوبات قصر المدة .. 
ابتداءً من اليوم بدأت بربط أحزمتي قدر المستطاع .. سأحتاج دعواتكم كثيرًا لأتجاوز هذه الفترة .. سأكون ممتنّة لأمنيات التوفيق التي ستحيطونني بها.
أكمل النبض() ..

صبح ☀️
الزيارات:

عبير علاو | 10:02 ص | 1 نثركم
هذا الصبح يستمد جماله منك ..
من الابتسامة التي تنفرج عنها شفتيك فتعلن للكون بدء موسم الفرح ..
من نظرتك تلك .. نظرتك المليئة بالتفاصيل الساحرة ..
عينيك ..
تعابير الارتياح على وجهك ..
واللوحة التي تتكاثف لتصيغ الجمال في أبهى حلة ..
كإشراقة شمس هذا الصبح ..
تشرق السعادة بداخلي كلما لمحت طيفًا منك ..
كلما أغرقت في تأمل بحور البهجة التي لم يجدّف قاربي فيها إلا بقربك ..
في التكفير عن كل ماضٍ تنصَّل منك ..
كل لحظة عبرتها ولم تكن اليد التي تربت علي ذلك الحين ..
هذا الصبح ..
تنفّس بنسمات دافئة كاطمئنانك ..
أسبغ على روحي معانٍ كثيرة ..
معانٍ تقودني لك ..
لذكرياتك التي أحبها ..
ذكرياتك التي لا تكف عن التوالد ..
فتسحرني !
هذا الصبح ..
تحفيزًا ..
تذكيرًا ..
شكرًا ..
شعور بذخ بنعمة الحياة معك ..
هذا الصبح .. 
يشبهك !
وكأنّك تحمل الشمس ..
غيومه الباردة ..
الشُعَاع حين يداعب عيني ..
بين كفّيك !
أكمل النبض() ..

بتلة على حجر 🍂
الزيارات:

عبير علاو | 10:31 ص | اترك أثرا :)!
كيف لك أن تقسو جدًّا ..
أن تتنكّر ..
أن تتجاهل أمنياتي التي صففتها جنبًا لجنب أحلامك ..
أن تغمض عينيكَ عنها قدر المستطاع ..
قدر الألم ..
قدر التجاهل ..
قدر الابتعاد ..
قدر أن تتركني وحيدة .. كبتلة على حجر 🍂 
أكمل النبض() ..

تناظر .. كيميائي !
الزيارات:

عبير علاو | 7:51 م | اترك أثرا :)!
هل رأيتم تكوين رباعي لمركب كيميائي دون ذرة مركز !
هل استقامت أضلع تكوينٍ ما دون نواة تجتذبها من العمق ؟
إن كان ذلك ينافي قوانين الكيمياء وعلومها .. فبين جنبيّ تنبض ثلاث ذرّات أكون رابعتها ودون نواة !
ذات فرح ؛ تقاطعت طرقاتي مع الذرّات اللاتي كمّلتني حتى بِتّ لا أُعرَف إلا بهنّ .. بسطت يدي لتتابع الأكف عليها معلنة ابتداء عهد تكوّن ضمنيا ودون سابق إعداد ..
انتظمت الذرات الأربع في مدارها الذي ما حادت عنه يومًا وإن عبثت بها قوى الشد والجذب إذ أنها سرعان ما تتفادى التوتر لتكون محصلة التنافر صفر !
في كيمياء هذه الذرات .. المذيبات تتحد مع اختلافاتها لتشكل منظومة لا تتفكك ولا تخضع حتى للتحليل الكهربي ..
في كيميائها أيضًا .. يزداد اقتراب الذرات وتشبّثها ببعضها كلما عبرنا طيفًا من الزمن ..
ومن تلك القوانين التي تتمثلها .. الفرح عامل الاتزان الوحيد والذي لا تتم كل خطوة من خطوات التفاعل إلا به .. 
نسيت أن أخبركم أن ذرات هذا التركيب تترتّب أبجديًّا كالتالي : أميمة - شذى - عبير - هاجر؛ لينشأ رباعي لازالت أسرار ثباته تتجاوز المفاهيم 🍧🍥
أكمل النبض() ..

حلم 🎈
الزيارات:

عبير علاو | 6:41 م | اترك أثرا :)!
طوال عام ؛ كانت مها لا تكف عن ترداد أحلام .. أحلام .. أحلام .. حتى بات يدفعني شوق كبير للقاء أحلام الملهمة ✨
كانت المرة الأولى التي عرفت فيها أحلام لحظة ترشحنا لمسابقة درة الجامعة .. إذ كانت في عداد المتقدمات للمسابقة ذلك الحين واقتصرت معرفتي بها عبر مجموعة واتس اپ خصصت لذلك إلا أنه لم يجمعني بها أي تواصل مباشر ذلك الوقت .. 
بعدها بت ألح على مها أن تريني أحلام ولو عن بعد .. فصادف ذلك مشاركتها في عرض أحد المشاريع في صالة الكلية .. استمتعتُ إليها بشغف وأنا أربط حكاية الإبداع التي ترويها مها بالهدوء اللطيف الآسر الذي تسلّل إلي من الفتاة الواقفة أمامي وابتسمت ..
أحلام من أولئك الذين يزداد إعجابك بهم بعد اللقاء الأول وإن كان عابرًا أو دون تواصل وتخطيط .. لم أرها بعد ذلك اليوم إلا من خلال حديث مها .. إلى أن جمعتنا أزقة تويتر الضيقة ومن ثم لقاءات أصبحت تتجدد في أروقة الكلية ..
رغم تأخري في ذلك ؛ سعيدة لكوني عرفتُ أحلام .. سعيدة بذلك جدًّا .. بالسكينة التي تسبغها على من أمامها .. الفرح .. والابتسامة التي يتشاطر الجميع جمالها معها 🍥

•• مخرج :
سأتحدث قريبًا عن مها التي أدخلتني بوابة الحلم .. مها التي خلال عامين أصبحت لقلبي أقرب من صديقة .. أكثر من أخت .. وأجمل من كل شيء 🎈
أكمل النبض() ..

حفظ ما نكتب 🌻
الزيارات:

عبير علاو | 6:27 م | اترك أثرا :)!
أثناء سماعي لقصيدة "في آخر السطر" لأحمد بخيت تساءلت عن مدى إتقاننا لمهارة "أن نحفظ ما نكتب ثم نلقيه" .. تخيلت أنني مكلفة بحفظ أحد نصوصي عن ظهر غيب ومن ثم إلقائه أمام جمع غفير فاكتشفت أن إلقائي لنص لا ينتمي لقلمي أسهل بكثير من حفظي لنص كتبته ؛ كون الكاتب يعرف أسلوبه جيدًا والكلمات القريبة لقلبه فيستبدل المفردة بأخرى تشبهها وهنا يبدأ صراع إتقان الحرف ..
أتذكر أنني لم أحفظ أي نص سابق لي حتى النص الذي ألقيته في حفل درة الجامعة ؛ كنت أستعين بمفردات تكمل لي الحرف ثم الجملة .. وحتى أثناء إعداد الكتاب على كثرة عدد المرات التي راجعته فيها من الصفحة الأولى وحتى الغلاف شعرت لوهلة أنني حفظت كل ما كتب لكن الحقيقة تكمن في أنني لم أختزن سوى أقل من 25% من نسبة كل ما فيه .. 
ربما لو كان الأمر يرتبط بقافية قصيدة سيكون أسهل .. ربما أعاني من خلل يتحتم علي تفاديه .. ربما !
أكمل النبض() ..

كيف نعتاد 🌿
الزيارات:

عبير علاو | 6:25 م | اترك أثرا :)!
من أكثر الأمور التي أستمتع بإنجازها ترجمة النصوص المختلفة أيا كانت من الإنجليزية إلى العربية والعكس .. 
بدأتُ هذا الأمر منذ وقت مبكّر جدًّا في الصف الثالث الابتدائي .. حينما خصصت والدتي حيزًا من وقتها اليومي لتدريسي أساسيات اللغة ومفرداتها ..
اكتسبت الحب الجارف للإنجليزية منذ ذلك الحين .. كنتُ أطير فرحًا كلما كشفتُ شيئًا من أغوارها أو حفظت مجموعة مفردات جديدة ونمى ذلك الحب بداخلي كثيرًا ..
خلال هذا الفصل الدراسي ازددت ولعًا بالترجمة وأنا أعد بحث التخرج حتى نمت بداخلي هذه المهارة بشكل أكبر بكثير من السنوات السابقة نظرًا لكونها تجربة جادة جدًّا لإنهاء البحث حتى أصبحت النصوص تُترجَم تلقائيا بداخلي وأنا أقرؤها ..
اليوم كنتُ أتساءل عن هذا الأمر بداخلي .. كيف نعتاد ؟ 
كيف نعتاد على الأمر حتى يغدو تلقائيا فينا .. حتى يتحكم به الجزء اللاواعي منّا .. كيف نعتاد على أي شيء بهذا القدر الكبير إن لم يدفعنا لذلك حب وشغف .. لذلك كان الحب والشغف من أهم الأمور في تعلم وإتقان والتدريب على أي شيء .. على كل شيء 🌿
أكمل النبض() ..

تجارب 🌿
الزيارات:

عبير علاو | 7:07 م | 3نثركم
الأسبوعين القادمة مساحة تجربة خصبة لي .. بالإضافة لسرداية أوكلت لي مهمة ملتقى رابطة الأديبة الجامعية في جامعتي .. 
سأتولى خلال هذين الأسبوعين الحملة الإعلانية وإدارة الملتقى الذي سيكون يوم الخميس ٢٢ ديسمبر بإذن الله ..
هذه تجربة جديدة أخرى  .. تختلف عن سرداية كوني هنا المسؤول الأول بينما في سرداية ترتكز مهمتي على النصوص فقط ..
خلال فترة هذه التجربة لدي ثلاثة اختبارات .. وهنا يكمن التحدي .. أحتاج أن أعمل بجد .. أن لا أنقص في حق أي جهة .. وأن لا أتخاذل في دراستي ..
سأبذل جل ما يمكنني القيام به وسأطلب العون من الله كثيرًا .. تجربة الملتقى هي تجربة اختبار حقيقي لي في القيادة .. إما أكون فيها أو لا أكون ! 
أكمل النبض() ..

سرداية ✨
الزيارات:

عبير علاو | 6:49 م | اترك أثرا :)!
برنامج سمو المجتمع القادم "سرداية" له مكانة خاصة في قلبي كوني حظيت فيه بفرصة أمتنّ لها كثيرًا إذ كنت محررة النصوص في تجربة تعلمتُ منها الكثير ..
أترقّب الأربعاء القادم بحماس كبير جدًّا .. أشعر وكأنّ جزءًا مني سيظهر للنور .. حتى أنني بدأت بوضع جدولة خاصة لدراستي كوني لديّ اختبارين ينافسانه ؛ أحدهما الثلاثاء والآخر الخميس وهذا يتطلّب مني أن أنهي مذاكرة مادة الخميس في وقت مبكّر لأتمكّن من الحضور ..
تجربة سرداية هي التجربة الأولى لي من نوعها .. صقلتني بشكل كبير جدًّا .. تعلمت خلالها ما هو أكبر من إعداد نصوص مشروع معين .. تعلمت خلالها الجدولة .. طريقة تقديم المشاريع .. إعداد الملفات الخاصة بها .. وغيرها الكثير .. 
لأجل كل ما تخلل هذه التجربة من فرح وحماس وترقّب .. أنتظر سرداية بشعور ممزوج بشيء جميلٍ جدًّا 
أكمل النبض() ..

يوم ممطر ☔️
الزيارات:

عبير علاو | 6:04 م | اترك أثرا :)!
يوم ممطر واحد كفيل بأن يعيد تفاصيل لقاءك ..
أن ينبت تسلسلات أحداث تروي اسمك ..
أن يعيدني لجادة الذكرى ..
رصيف النداءات ..
ملامح كادت تذوي داخلي ..
جرّاء الجفاف ..
يوم ممطر واحد ؛ كفيل بأن يعيدك !
أكمل النبض() ..

#اليوم_العالمي_للتطوع
الزيارات:

عبير علاو | 5:40 م | اترك أثرا :)!
يصادف اليوم الخامس من ديسمبر اليوم العالمي للتطوع وهو يوم حري بنا جميعًا أن نتوقف مليا على عتبته ..
التطوع هي مفردة السعادة الأولى حينما تقترن الحياة بالعطاء .. ينبوع صقل الذات وبناء الشخصية .. ومساحة حب واسعة ينهل منها المتطوع قدر ما يشاء ..
منذ نعومة أظفارنا؛ لا تكفي الدراسة ومساحات التجربة العائلية لري أعماقنا العطشة دومًا للمزيد .. نكون في مرحلة فاصلة تبلورنا لتكوّننا .. لتُحدِّد من نكون والدرب الذي عليه أقدامنا تسير .. مرحلة يشتد احتياجنا فيها إلى تشرّب كل الصفات ازداد حسنها أو قل .. إلى مصدر يغذينا بما ينقصنا ويسبغ علينا الأفضل من كل شيء ..
في تلك المرحلة المهمّة جدًّا في حياتنا لاشيء يملأ تلك الفراغات كالتجارب التطوعية إذ أنك تتنقل بها بين عدة خيارات .. تكتسب مختلف المهارات .. تارةً تكون قائدًا وأخرى تفوّض لك المهام .. أحيانًا توكل لك مهمّة تجيدها وأحيانًا أخرى تصنع أنت المهمّة ؛ لتُبدِع ..
بين أروقة التطوع عالم مختلف جدًّا ومميز .. به تتقولب شخصيات الأفراد وتُمَحّص حتى لا يبقى بداخل أي منها إلا كل ما علا وسما .. تخضع للتجربة فالأخرى فترتوي بمعاني العطاء الغير منقطع .. بالرغبة التي تدفعك لبذل كل شيء .. تضعك على مسار تعلّمي جديد .. وتقدم لك الجمال في أبهى حلل تفرّده ..
حينما تنغمس في العمل التطوعي الواحد تلو الآخر .. تدرك أن في الوقت متّسع لكل شيء متى ما دفعتنا الرغبة لذلك .. تستثمر أصغر التفاصيل .. تؤمن بالخير الكامن في كل شيء .. تحيا لنشر أريج الفرح حولك ؛ فتسعد ..
عن تجربة تطوعية طويلة ؛ لا شيء يشعل فتيل القلب كالتطوع .. يشعرك أنك خفيف كريشة تحلّق في سماء المعرفة المتجددة .. يملؤك حماسة للغد القادم ؛ الغد الذي تتفتّح فيه بتلاتِ بذرتك ..
في اليوم العالمي للتطوع ؛ أكاليل عرفان للذين وصموا بصمتهم بداخلي حين احتضنوني بينهم كمتطوّعة .. شكرًا لأولئك الذين يتصدّرون القائمة لفريق بصمة تميز ، للندوة العالمية للشباب الإسلامي ، لجزيل المتميزة دومًا ، لنادي النورين ، لرقي وآخرين تطول بهم القائمة .. شكرًا لكم تترًا .. شكرًا لكم لا تفي💕
أكمل النبض() ..

صراع الإنجاز 🎓
الزيارات:

عبير علاو | 7:20 م | اترك أثرا :)!
مشغولة جدًّا هذه الفترة بمشروع بحث التخرج .. 
أتشاطر البحث مع شذى وهاجر .. اخترنا العنوان بحماس لا يوصف .. تفاصيل التسجيل لدى الدكتورة المشرفة التي نريدها كانت طويلة جدًّا ومعقدة بعض الشيء .. لذلك أرغب بشدّة أكبر أن يكون النتاج مذهلًا ..
مهمتي في البحث مبحثين كل منهما يقدر بحوالي ثلاثين صفحة .. في مجال أحبه جدًّا خصوصًا عندما ربطت إحدى المباحث بالتقنية فجمع مشروعي بين الحلمين الذين أتأرجح بينهما ؛ الحاسب والكيمياء ..
فجأة؛ شعرت أن الوقت داهمني بعد أن غيبتني موجة الاختبارات عن الإنجاز اليومي في البحث ؛ لذلك كثفت جهدي هذه الأيام لأنجز ما تبقى منه بالطريقة التي أتخيلها وأحلم بها حتى ما عدت أملك وقتًا لبيتي التويتري الذي افتقدته جدًّا ..
لكل جهد طعم نجاح .. وأنا أعمل لأجل هذا المذاق كثيرًا  
أكمل النبض() ..

آل طريف ❤️
الزيارات:

عبير علاو | 6:34 م | اترك أثرا :)!
لا يذكر اسم عائلة طريف عندي إلا وأبتسم .. هذه العائلة التي تضج بالفرح .. العائلة المبتسمة جدًّا .. الرقيقة جدًّا .. اللطيفة جدًّا .. العائلة التي علت خلقا وخُلُقًا .. العائلة التي أحبها وأحبها جدًّا .. 
خلال كتابتي للأسطر السابقة .. رددت كثيرًا "ما شاء الله تبارك الرحمن" وأنا أتذكر آخر فصول الفرح التي غمرونا بها مساء الجمعة الماضية في زواج ابنتهم التي تدخل القلب دون استئذان "سارة" ..
أحب البهجة حينما تنبعث منهم لكونها لا تشبه أي صنوف البهجة الأخرى .. بهجة من نوع لا يعرف الكدر بل تزيله كلما تَغَشّاك طيفًا منه .. عرفت سارة وسمية من بدايات الجامعة وعرفت مؤخرًا والدتهم اللطيفة ورزان فاكتملت زوايا سعادتي وحظي💕
مساء الجمعة .. كنّا كلنا بالفرح كـ "سُمَيَّة" .. بالدعوات كـ "رَزَان" .. بأمنيات القلب وشعور فراق الأخت الكبرى ..
لسارة .. غمر الله قلبك بأكاليل الفرح .. وحياتك بالجمال الذي لا يذبل أبدًا ..
لهذه الأسرة الرائعة .. حفظكم الرحمن لقلوب تحبكم جدًّا ❤️
أكمل النبض() ..

بصمة تميز 🌟
الزيارات:

عبير علاو | 6:03 م | اترك أثرا :)!
بعد انقطاع عام .. عدنا لأنشطة الخميس المُبهِجة لفريقنا اللطيف "بصمة تميز" ..
كان جو الافتتاح مختلفًا جدًّا بعد سلسلة اجتماعات تخطيطية .. الفرحة المنتشرة في الأفق .. حماس البداية .. تألق الأعين .. كلها روافد عطاء أكثر وهمم أعلى ..
أحببت فريق العمل الجديد .. كنّا كتلةً واحدة .. لا فرق في إنجاز المهام بين أي منّا .. الجميع يعمل .. الجميع يسعى للإتقان .. 
أتذكر في نهاية الإجازة الصيفية حين فكرت بتكوين فريق هذا المشروع لكون أعضاء الفريق السابقين غير متفرغين جميعهم .. حرصت على انتقاء الأعضاء الذين تجمعهم روح واحدة وبهجة لا يخبو بريقها .. اعتمدنا الفريق وبدأنا سلسلة الاجتماعات .. كنّا قد خططنا لبرنامج على نسق معين .. وضعنا خطة متكاملة إلا أن الظروف أدارت تلك العجلة لنطالب بخطة لبرنامج آخر ذا نسق مختلف تمامًا ..
لم يتذمر فريقي الدؤوب من ذلك .. بل بكل همة سارعن لإعداد الخطة البديلة .. حضرن الاجتماعات .. بحثن .. تواصلن مع الجهات .. حتى لحظة التدشين ..
فخورة بهذا الفريق .. فخورة بشيخة وسارة .. بشذى وعبير .. بعالية وشيماء .. بفرح وأسماء .. بإيناس وهناء .. بأروى وفاطمة .. فخورة بهم .. فخورة بهم جدًّا 
أكمل النبض() ..

حذر !
الزيارات:

عبير علاو | 5:48 م | اترك أثرا :)!
احذر أولئك الذين متى ما انقطعت صلتهم بك حاربوك ..
الذين لا يقدرون أعذار الرحيل ..
ولا ضرورة انقطاع السبل ..
الذين يتخذون كلماتك سببًا للانتقام ..
يشحذون كل ذخيرتهم ..
يربؤون عن الأخلاق ..
يساومون المروءة ..
يستغلون نقاط علموا أنك قد تُؤتَى من قبلها ..
الذين لا يفكرون بغير أنفسهم ..
يتشبّثون بأنانيتهم ..
يحاربون ..
ليصلوا إليك ..
لقطعة القلب التي تنبض بين جنبيك .. 
ليصوبوا عليها كل البأس ..
فـ تتفتت !
أكمل النبض() ..

دروب ✨
الزيارات:

عبير علاو | 5:40 م | اترك أثرا :)!
وحينما تضيق بكَ الدروب ..
ثمّة صدور تتسع لك ..
وقلوب تنبض كثيرًا بحبك ..
ثمّة أرواح قد تبذل كل شيء لأجلك ..
تخفف عنك وطأة كل شيء ..
وتعمّق صلتك بالله ..
ثمّة أنفس ..
لا تُمطِر عليك إلا أكاليل الاطمئنان ..

أكمل النبض() ..

ربيع المؤمن 🌿
الزيارات:

عبير علاو | 8:11 ص | اترك أثرا :)!
لا زلت أتذكر معلمة اللغة العربية وهي تقول "الشتاء ربيع المؤمن ؛ قصر يومه فصامه وقصر ليله فقامه" .. كانت ذلك عندما كنت في المرحلة المتوسطة -السنة الثانية فيها- ..
علقت هذه العبارة في مخيلتي كثيرًا رغم تقادم السنوات وباتت تعاود النقر كل شتاء .. كل شتاء أتذكر الموقف وشكل المعلمة والفصل وصوتها وهي تقولها وأتحفّز ..
الشتاء فعلًا ربيع المؤمن إن استثمره صيام وصلاة يرفع بهما منزلته في عليين دون مشقة تضاهي التي في الصيف .. الشتاء موسم للكثير من الخيرات منها احتساب الأجر حال القيام بالطاعة لما ينتج عن ذلك بعض المشقة بسبب الطقس ..
الشتاء ربيع المؤمن حينما يفتح له طرق اكتساب حسنات جديدة لاسيّما مشاريع الكسوة والتدفئة لأولئك الذين لا يجدون ما يقتاتون به فضلًا عن ما يدفّئهم ..
الشتاء ربيع المؤمن في المأكل الذي تشتد الحاجة له ، المأوى ، وأبوابًا أخرى لا تنتظر منك سوى قرعها لتُثقِل ميزانك ..
جانب آخر ..
المعلم القدوة لا تنطفئ شعلته رغم تقادم السنوات .. رغم القلب الغض الطري لحظة الحدث .. 
المعلم القدوة نحمله بين جنبينا ؛ بأثره .. وكذلك كانت معلمتي أ/هند الفوزان💕 
أكمل النبض() ..

التجاء 🕌
الزيارات:

عبير علاو | 11:44 ص | اترك أثرا :)!
في أشد لحظاتك عتمةً وسوادًا ؛ أنت تحتاج إلى الله .. تحتاجه مضمّدًا لأوجاعك .. مطمئنًا لقلبك .. مفرّجًا لكربك .. 
في تلك اللحظات التي تشعرك بوحدتك ؛ أنت تحتاج لمن إن كان معك فلا دنيا تهم ولا أشخاص .. تحتاج لمن يربّت عليك بحب .. يسكنك بشعور أن كل السواد سيُحال إلى مساحات بياض لا تنتهي .. يُزهِر في دربك كل شيء لتتخفّف من همومك .. 
في لحظات اليأس ، الألم ، الخذلان ، الأحداث التي تملؤك ولا تتمكن من تجاوزها ، الطرق التي تطول نهايتها ، الضربة التي توقعك من حيث لا تحتسب ، الأحلام التي تتهاوى أمامك ، لا شيء أكثر اطمئنانًا من ذلك الباب الذي لا يُغلَق وتلك العين التي لا تنام ..
ثمّة باب موارب دائمًا ينتظر منك الولوج .. باب حتى في قمة صدودك عنه يُفتَح لك .. باب سماوي شفاف جدًّا من رب عظيم الإحسان يجازي تقربك شبرًا بذراع .. باب لم يُفتَح إلا لك فلِمَ يُوصَد ؟
هناك رب أرحم بنفسك منك .. رب تشكو إليه ضعفك .. هوانك .. قلة حيلتك .. فيتولّاك !
يتولّاك ليحيي بداخلك فتيل الأمل وحدائقه .. يتولّاك ليوقن قلبك أن ما من ضائقة إلا وتُفرَج عن فرح .. يتولّاك ليزداد إيمانك .. لتدنو منه أكثر وتزداد سعادة ..
حينما تقرع أبوابنا نازلةٍ ما نضيق ذرعًا بكل شيء .. نتخبّط هنا وهناك .. وننسى من إن سألناه أبدل ضيقنا فرجًا واتساعًا ..
يختبرك الله ليعيدك إليه .. ليذكرك بدورك الأول في هذا الكون .. لينقض عنك كل ما خالط قلبك فتسبّب في تعكّره .. ليعينك على أن تنهض .. على أن تسعد مجددًا وتنسى الألم ..
الله وجهتك وإن سحب الآخرين أكُفُّهم من يديك .. الله معينك وإن تسلّل إليك شعور الوحدة .. الله حافظك .. مطمئنك .. مهدئ أوجاعك ومبدلها فرحًا سرمديّا لاينتهي .. 
أكمل النبض() ..

صباحات النورين 💛🍃
الزيارات:

عبير علاو | 10:09 م | اترك أثرا :)!
هذا الصباح كان مختلفًا جدًّا .. كان صُبْحًا نورينيًّا بحت لم يحتوِ جدولي الدراسي فيه على أي محاضرة كيميائية !
حينما أتحدث عن النورين يجدب قلمي ؛ ذلك أن بعض الحب من شدة تعمّقه لا يحكى .. لا تصفه الأبجدية ولا مساحات الأحرف المتناثرة ولا تكفي حتى القوافي لنظم شيئًا يليق به ..
أعتبر النورين بيتي الجامعي .. متنفّسي في غمرة الزحام .. القلب الدافئ الذي يفتح أذرعته -جلّها- لنا بحب ✨
احتضنني النورين منذ خطواتي الأولى في الجامعة .. كنت أقرب ما يكون لقلب طفلة لا تعي ما يدور حولها .. مع النورين عرفت الكثير .. أصبح العمل التطوعي جزءًا لا يتجزأ مني .. نمت بداخلي العديد من الصفات .. صقلني النورين .. صقلني بحق ..
كبرت وكبر النورين بداخلي حتى بِتُّ أُعرَف به ! .. كبرتُ أكثر حتى غدوتُ النورين .. أصبحتُ أشعر أنني هو هو .. وكأنه روح أخرى التحمت بداخلي جسدي ..
في النورين عرفت العديد من الصداقات .. الصداقات المتشبثة بالجمال .. المانحة للحب .. التي تغدقك بكل المشاعر الجميلة واللطيفة .. 
في النورين عرفت كيف يكون العمل بحب .. كيف تبذل نفسك للعطاء .. كيف تقدم كل ما عندك لأنك ترغب بذلك حقا بل وتتشوّق له ..
في النورين تمت صناعة عبير أكثر مرحًا .. أكثر تفاؤلًا .. أكثر ابتسامًا .. أكثر حبًّا للحياة .. 
في النورين كانت إحدى نقاط تطوري 💛
أكمل النبض() ..

قصيدة 🎤
الزيارات:

عبير علاو | 9:40 م | اترك أثرا :)!
منذ يوم الغد سأضيف لقائمة الباص الصباحية "سماع قصيدة" .. سأستمع لقصيدة ما دمت لم أعد أملك الوقت للقيام بهذا خلال بقية تفاصيل اليوم ..
منذ أن بدأت مشروع العزلة الالكترونية لبرامج التواصل الاجتماعي أصبحت أُدخِل أنشطة مختلفة لقائمتي دون تردد كون الوقت الذي نتج لي يكفي للمزيد ..
بمناسبة الحديث عن القصائد يروقني فاروق جويدة جدًّا هو شاعري المفضل بلا منازع ويتبعه آخرون كالمبدع أحمد بخيت ، عبداللطيف بن يوسف ، محمد التركي ، ميسون السويدان ، محمد عبدالباري ، علاء جانب والكثير ..
وبمناسبة الحديث عن الشعر أيضًا استمعوا لقصيدة رام الله لأحمد بخيت .. اسمعوها بقلوبكم .. بقلوبكم الشفافة جدًّا حين لا تفكر بأي شيء .. 
أكمل النبض() ..

ماء🍸
الزيارات:

عبير علاو | 9:22 م | اترك أثرا :)!
هذه تدوينة مختلفة عما سبقها قليلًا ..
جميعنا نعلم أهمية الماء وضرورة أن يشرب الانسان ما يقارب ٢-٣ لتر كل يوم .. إلا أننا نتكاسل ولا نتابع أنفسنا في ذلك ..
مع العصر التقني لم يتبقى لنا عذر في أي شيء ومع الثروة التطبيقية أصبح لكل أمر أكثر من تطبيق !
ما أود الحديث عنه هنا تحديدًا تطبيق Water balance لأجهزة الـ iOS & android .. هذا التطبيق يتابعك في هذا الأمر جدًّا .. يبدأ من تحديد مدى احتياجك اليومي للماء بناء على بياناتك الشخصية خاصة الطول والوزن والعمر ومن ثم يضع لك صفحة تضيف فيها كل سائل تشربه ليزيد من معدل الماء في جسدك إلا حين شرب الشاي أو القهوة فإن معدل شرب الماء يقل ..
يحفزك البرنامج أيضًا عن طريق مجموعة تحديات وأوسمة .. كأن تصل لنسبة ١٠٠٪‏ في الشرب اليومي لأسبوع أو ثلاثة أشهر أو ستة أو سنة .. أو كأن يمر يوم بدون كافيين أو حتى عند قراءتك لفوائد الماء المرفقة في البرنامج ..
هذا البرنامج أراه ضرورة يومية لكل منّا .. خاصة أولئك الذين يجدون صعوبة في إنقاص أوزانهم رغم اتباعهم مختلف الأنظمة الغذائية ..
أكمل النبض() ..

تجربة 🎲
الزيارات:

عبير علاو | 9:18 م | اترك أثرا :)!
بعض التجارب تنير لك الطريق مهما اشتدت عتمته .. تخمد الأصوات التي ترتفع حدتها وتنخفض .. تمد لك يدًا لم تعرها اهتمامًا ذات حين .. تقدم لك خلاصة كل درب .. مصير كل كلمة .. لتجد أنك مخير بين نتائج معروفة مسبقًا ..
بعضها الآخر يزيل عنك شيئًا من غَبَش التساؤلات لكنه لا ينهيها .. يضعك أمام مفترق الطرق .. بمعطيات الدروب واحتمالاتها التي يعادل صوابها الخطأ ؛ لتقرّر !
الآخر لا يعنيك .. تختلف نتائجه من شخص لآخر .. تستمع لمختلف الآراء وأنت تعلم أنها لا تجدي لك نفعًا بل ستكون تجربتك احتمالًا آخر يضاف لقائمة الاحتمالات المجرَّبة ..
مهما تفاوتت درجات التجربة نجمع على أهميتها .. أهميتها التي تتطلب منك أن تبحث عنها ؛ تنقب عنها ؛ تضعها في قائمة ما تسأل عنه حتى وأنت في طريقك لمغامرة جنونية توقظ في صدرك جموع الخيول الجامحة !
أكمل النبض() ..

هدف 🎯
الزيارات:

عبير علاو | 9:12 م | اترك أثرا :)!
للتو كنتُ في مكانٍ ما خارج المنزل لأجل أمر داهمتني الأيام رغم نيتي بالقيام به ..
أحتاج تحقيق هذا الهدف لأبدأ مسار جديد في حياتي ؛ لأعيدها إلى درب حادت عنه ..
أعلم أن الطريق طويل جدًّا لكن بدايتي تعني قطعي لخطوة مهمة فيه ..
قد يستغرق هذا الأمر حتى يتم تسعة أشهر تقريبًا سأتحلى خلالها بالصبر والعزيمة بإذن الله إلى أن أعانقه واقعًا بعد أن بدأته اليوم حلمًا !
أكمل النبض() ..

شتاء وعادته ⛄️
الزيارات:

عبير علاو | 9:09 م | اترك أثرا :)!
كعادتي السنوية لا أبدأ بارتداء ملابس الشتاء في المنزل مبكرًا .. أقضي جزءًا منه باللباس الصيفي لأشعر بالبرد !
أحب البرد كثيرًا .. أحبه حينما ينخر بداخل عظامي .. يتسلّل إليها ليملؤني من كل جانب ..
أستمتع بهذه العادة الغريبة وأرتقب الشتاء لأستشعرها ولأعلن ابتداءه بداخلي رغم أنني من فئة أولئك الذين يحسون بوقعه مبكرًا ويغادرهم متأخرًا إلا أنني أطلق لجنوني العنان وأحتفل به على طريقتي !
أكمل النبض() ..

عن مشارف الـ70 ✨
الزيارات:

عبير علاو | 10:23 ص | 2نثركم
التدوينة التي تسبق هذه بتدوينة أخرى كانت تدوينة اليوم الثالث والستين ؛ وهي التدوينة التي كان يجب أن أصل إليها قبل نهاية إجازة منتصف الفصل الدراسي -كما وعدت عائشة- ..
وبعد أن أخبرتها أنني سأقتص أسبوعًا إضافيّا ينتهي هذا اليوم وجب علي الوصول إلى التدوينة السبعين التي يفصلني عنها خمس تدويناتٍ فقط سأتم كتابتها هذا اليوم ..
وصولي للتدوينة السبعين يعني أنني قطعت شوط سبعين يومًا في طريق التخرج وبقي المئتين فقط !
مئتان يوم تفصلني عن مغادرة هذا الصرح الذي غدا جزءًا مني .. مئتان فقط وتنتهي حكاية الأربع سنوات التي امتلات بدايتها بالمنحدرات .. مئتان ! وستطوى الصفحة .. وسيبدأ موسم الحصاد !
أكمل النبض() ..

طريق !
الزيارات:

عبير علاو | 10:14 ص | اترك أثرا :)!
هذا طريق ينأى بك عن كل درب اكتظّ بالسائرين ..
ينتشلك من كل شيء ليعيدك إليك ..
لتنفث كل غَبَش عكّر صفوك ..
هذا طريق مختلف ..
حُفِر على طرف أرصفته اسمك !
أكمل النبض() ..

مشاريعنا المتدهورة
الزيارات:

عبير علاو | 10:12 ص | اترك أثرا :)!
اليوم ٢٥ نوڤمبر كان الموعد لاحتفال برعاية الملك سلمان -حفظه الله- لافتتاح مركز الملك عبدالعزيز الثقافي ذو التصميم الهندسي المبهر جدًّا والذي أشرفت على بنائه شركة أرامكو السعودية ..
هذه الزيارة الأولى لملكنا للمنطقة الشرقية .. فضلًا عن ترقبنا منذ زمن ليوم تدشين هذا الصرح الثقافي الكبير .. 
الغريب والمدهش والمفاجئ أنه عندما توالى هطول الأمطار اكتظ المكان بالمياه وتم تأجيل الحفل جراء ذلك ..
مشروع لم يُفتح بعد ، تم الانتهاء من بنائه حديثًا ، أشرفت عليه شركة أرامكو التي انتشرت سمعتها بجودة كل ما تحتضنه ؛ ينهار ويتدهور بعد مطر لم يستغرق نصف ساعة !
سيناريو آخر للتدهور في مشاريعنا .. لغياب الإتقان .. للإهمال .. لضعف البنية رغم ضخامة الميزانية .. للفشل المخجل نظرًا لظروف التدشين ..
صُدِمتُ جدًّا لحظة سماعي خبر كهذا .. كان آخر ما أتوقع سماعه هذه الفترة .. هذه المعضلة نخرت فينا بقوة .. نحتاج جهد مكثف لنلقي بها بعيدًا ..
نحتاج أن نتمثّل الإحسان في كل شيء .. أن نلتزم به قلبًا وقالبًا .. أن نتقن العمل .. نتقنه جدًّا .. حد انعدام نسبة الخطأ واقترابها من الصفر !



•تنويه :
بعد كتابة هذه الأسطر تصفحت وسم تويتر المتعلق بذات الحادثة ووجدت الكثيرين يقولون أنه اتضح أن الشركة المقاولة هي "سعودي اوجيه" وليست أرامكو.
أكمل النبض() ..

عجلة 🕥
الزيارات:

عبير علاو | 10:10 ص | 1 نثركم
بمجرد أن يطلب مني كتابة شيئًا ما "بسرعة" ؛ يتجمد تفكيري تلقائيا !
ربما يجد الدماغ صعوبة في نبش الذاكرة ، استخراج المعاني ، وكتابة النص المطلوب .. 
أكثر النصوص التي تتطلّب جهدًا هي التي تُطلَب على عجلة ؛ كونها يجب أن تُكتب قبل اختمار الفكرة .. قبل الولوج لأجوائها وعيش تفاصيلها بل يجب أن تكون بجودة تلك التي كُتِبَت برويّة ..
لذلك لا أحب هذا النوع من المهام .. تستنزف وقتي وجهدي كثيرًا .. وغالبًا لا ينال رضاي التام نتاجها.
أكمل النبض() ..

حرف 🖊
الزيارات:

عبير علاو | 10:07 ص | اترك أثرا :)!
أحيانًا كثيرة أشعر بأني لا أجيد كتابة الفرح وإحالة ما حولي لحدائق غناء .. يصطبغ حرفي بشيء من حزن مشوّبًا بالحنين .. وأسراب حروف تتدثر بعمق رمادي ..
كتبت الفرح في محاولات يائسة لم يكتب لها النجاح .. هكذا أجدني أفضل .. أقرب .. أصدق .. كوني لا أصطنع شيئًا ولا أجبر القلم على نمط لم يألفه ..
لكل منّا سمة تميز أحرفه .. وهكذا حرفي .. لذلك أجدني راضية جدًّا بحزنه .. بوحدته .. بابتعاده عن الجميع سواه ..
أكمل النبض() ..

الموسيقى الأجمل 🌦
الزيارات:

عبير علاو | 10:05 ص | اترك أثرا :)!
كلما دخلت غرفتي التي بت لا أغلق نافذتها ..
أصيخ سمعي لموسيقى من نوعٍ مختلف ..
موسيقى تكمن في مرور إطارات السيارات على مياه المطر المتجمعة ..
صوت تبعثر القطرات حال ارتطامها ..
له رنين عذبٌ جدًّا ..
أكمل النبض() ..

برق ⛈
الزيارات:

عبير علاو | 10:03 ص | اترك أثرا :)!
أن تنير سماءك في التاسعة ليلًا ..
أن تحيل كل ما حولها لمساحات بياض رمادية ..
أن يرافق ذلك صوت مدوي ..
أن تُمطِر ..
أن يحيا داخلك بالقطرات التي تسقي بذورك ..
أن تزهر ..
أن يُزهر الشتاء بك .. 
فتغدو موطن الجمال💕
أكمل النبض() ..

قطرات ☔️
الزيارات:

عبير علاو | 10:01 ص | اترك أثرا :)!
سيمتلئ المكان -هذه الآونة- بقطرات المياه ورائحة المطر .. 
سأكتب عن هذا كثيرًا ..
سأكتب كلما هطلت سمائي وازدحمت الأحرف ..
سأمرّغ الحرف هنا بالتربة المعطّرة بالمطر .. 
هذه منطقة شتاءٍ ماطر ..
سيسبقكم صوت الرعد قبل نقرة الولوج ..
سينير لكم البرق الدرب هنا ..
افتحوا مظلاتكم ..
وارفعوا أثوابكم حتى منتصف الساقين ..
فهنا .. مساحة مطر ⛈
أكمل النبض() ..

ابتدأت الحكاية 🌧
الزيارات:

عبير علاو | 9:59 ص | اترك أثرا :)!
أكتب هذه الأسطر تحت صوت المطر .. 
المطر الذي بكت غيومه فرحًا منذ يوم الأمس في مدينتي ..
أكتب وأنا أستنشق رائحته المنعشة ..
الرائحة التي تملأك بكل معاني الفرح ..
بالتجدد ..
بالحياة في أوج سعادتها ..
أخيرًا ابتدأت حكاية الشتاء التي نعشقها ..
الحكاية التي طال انتظاري لها ..
الحكاية المعتقة بالقطرات المخضّبة بمختلف صنوف الجمال 🌧
أكمل النبض() ..

٢٤ نوڤمبر ⚡️
الزيارات:

عبير علاو | 9:57 ص | اترك أثرا :)!
هذا اليوم ..
الخميس ..
في ما يقارب الساعة التاسعة والنصف ..
أثناء انهماك د. فادي في شرح مادة الغرويات ..
تحديدًا محاضرة المستحلبات Emulsions ..
سقط المطر معلنًا ابتداء شتاء الخبر 🌧
هذا اليوم ..
بعد انتهاء المحاضرة ..
لعبتُ تحت المطر كثيرًا ..
التقطت العديد من الصور ..
استيقظ الطفل النائم بداخلي ..
أعلن جنونه ..
اغتسل بالقطرات المتتابعة السقوط ..
امتلأت نظارتي بها ..
احتفلت ..
احتفلتُ كثيرًا ..
بهذا الابتداء ! 
أكمل النبض() ..

٢٣ نوڤمبر 🎂
الزيارات:

عبير علاو | 9:53 ص | اترك أثرا :)!
احفظوا هذا التاريخ جيدًا ..
في مثل هذا التاريخ أطلت على دنياي أخت كالقمر ..
أخت أصنفها الأكثر نبوغًا في العائلة ..
تدهشني بطريقة تفكيرها ..
شغفها للعلم ..
معلومات غزيرة تختزنها بداخلها لا أملك حيالها إلا أن أردد :"ما شاء الله" ..
أخت سبقتني في مضمار القراءة بكثير ..
حتى قرأت مكتبة والدتي كلها ..
ومن ثم عرّجت على مكتبتي ..
لدرجة قراءتها لكتبي التي لم أقرأها بعد ..
بكل صفات النابغين جدًّا تحيا بيننا ..
بجنونهم ..
شغبهم ..
تمردهم على الواقع ..
آفاق الإبداع التي يفتحها التمرد ..
والكثير ..
أختي التي للتو فتحت الستار عن عامها الرابع عشر ؛
متميزة كثيرًا ✨
أكمل النبض() ..

وسم #اليمن
الزيارات:

عبير علاو | 11:45 م | اترك أثرا :)!
أنا أهرب من وسم #اليمن
أهرب من الدماء ..
من أخبار الفقد ..
الأحمر القاني الذي تصطبغ به الأحرف ..
غصة القلب ..
الألم ..
الحنين المشوّب بالمرارة ..
الدمعة التي يستعصي خروجها ..
الذكريات المتناثرة ..
أهرب منها ..
أهرب من كل ذلك وأكثر ..
أهرب من الحقيقة التي تشتد مرارتها ..
أواري قلبي خلف كل شيء ..
رغم أنه يعلم ..
رغم أن ألمه لا يزول :"
أكمل النبض() ..

لقاء ✨
الزيارات:

عبير علاو | 11:38 م | اترك أثرا :)!
التقيت اليوم ثلة متميزة جدًّا .. 
ثلة كانت تحاور بشكل مذهل ..
تفكر بطريقة مختلفة ..
تبدي رأيها بتميز ..
لكل اللاتي سعدت بلقائهن ..
لكن مستقبل ✨
أكمل النبض() ..

تأخير 🕙
الزيارات:

عبير علاو | 11:25 م | اترك أثرا :)!
حدثت معي اليوم حادثة غريبة .. 
ضبطت المنبه على الساعة السابعة والنصف ليوقظني حتى أستعد للتجهيز لورشة التخطيط الاستراتيجي ..
كانت تبدأ في التاسعة والنصف .. اتفقت مع والدي على أن أخرج من المنزل عند الثامنة والنصف لأصل قبل البدء بنصف ساعة ..
كانت خطتي جاهزة تمامًا .. ومستعدة لها جدًّا .. رغم الأرق الذي تملّكني فلم أغمض أجفاني إلا قبل الرابعة فجرًا بقليل ..
بعد صلاة الفجر .. أغمضت عيني رجاء أن أستيقظ على منبه السابعة والنصف لكني لم أفتحها إلا وعقارب الساعة قد بلغت العاشرة ! 
كيف حدث هذا ؟ هل تملكني النوم الذي فقدته ليلًا ولم أستيقظ على المنبه ؟ لا أعلم .. لكنني احترت في التصرف الأول الذي يجب أن أقوم به ..
اتصلت بوالدي لأخبره بما حدث .. قلت له أنني لن أذهب لكنه طلب مني أن أستعد مسرعة ليأتي ويأخذني .. تجهزت في زمن قياسي .. خرجت من المنزل في العاشرة والربع .. لأصل الجامعة في العاشرة وخمس وثلاثين دقيقة تقريبًا .. 
كنت محرجة جدًّا .. أن أتجاوز الوقت بكثير خطأ لا يغتفر خاصة في أوضاع كهذه .. لكني دخلت .. 
دخلت وانخرطت في إحدى المجموعات إلى أن انتهت الورشة .. سألت إحدى رفيقاتي اللاتي التقيتهن هناك لأعرف منها أن الورشة لم تبدأ إلا بعد العاشرة .. ولم يفتني الكثير .. 
تأملت بيني وبين نفسي ماذا لو أني قررت ألا أحضر ؟
لكنتُ ضيعت الكثير والكثير !
أكمل النبض() ..