لقاء ..
الزيارات:

عبير علاو | 2:48 م |
لم ألتقيها منذ أن ضمنا حرم واحد .. حتى هيأتها كانت تدل على أنها غريبة على هذا الوسط .. كانت بمفردها .. تعبث بأزرار الهاتف الجوال .. و تتململ كلما وقعت عيناها على ساعة .. غموض كبير ألفيته يكتنفها .. و الستون دقيقة التي قضتها في الانتظار لم تكشف شيئا من تفاصيلها .. كنت المتأمل المحاول فك الشفرات .. الدخول إلى الأعماق .. الكشف عن المجريات .. و سيل من التعريفات لم يوقفه إلا إغلاقها الباب وراءها ..

0 التعليقات:

إرسال تعليق