لماذا لا نعرف كيف نتحاور !!
الزيارات:

عبير علاو | 9:12 م |


كثيرون ينادون بالحوار .. و يوهمون أنفسهم أنهم أساتذة مخضرمين فيه .. لا
 تكاد تفتح حديث حتى يرددون لنتحاور .. ثم ما يلبث أن تتحول دفة الحديث
إلى جهة أخرى لاتمت للحوار بأي صلة ..

الحوار مبدأ قبل أن يكون ثقافة .. يتعلم المرء أساسياته منذ أول نظرة يلقيها
على هذه الدنيا .. سنون عمره تكون فكرا يعبر عن ثقافة .. تترجم إلى
سلوكيات متعددة و من بينها الحوار ..

مشكلتنا هي أننا لا نعرف كيق نتحاور .. حتى ندعوا إليه .. و أن تلك الثقافة
شبه مغيبة في مجتمعنا الذي هو بأمس الحاجة إليها كل يوم قبل الآخر ..

ثقافة الحوار .. تحتاج إلى من يغرسها من جذورها .. إلى من يثبتها في داخل
 تلك الأنفس الصغيرة .. و يتعامل معها بأعلى معاييرها .. فيشب لدينا جيلا
تشرب الحوار على أساسياته .. و قبل ذلك نحتاج من يكسبها للوالدين بالطبع
ناهيك عن المدارس التي لم تعرف كيف تحاور الطالب حتى تعلمه كيف
يتحاور !! ..

الأربعاء ::

12-8-1432

13-7-2011

هناك 3 تعليقات:

  1. الحوار فن لايتقنه الا من اراد ذلك ..وكثر هم من يدعون الالمام بفنه ...وهو منهم سيبرأ!!!
    موضوع يدل طرحه على فكر يريد التطوير والرقي
    رااااائعة:)))

    ردحذف
  2. أختك :عبير محارب

    ردحذف
  3. أهلا عبير ..

    هم كذلك ..

    و إذا ما سارت الأمور في غير ما يريدون ..

    وصموا متحدثهم بالهمجية ..

    و لا أعلم إلى أي الفريقين تنتمي الهمجية !!..

    ردحذف