ركود ..
الزيارات:

عبير علاو | 7:46 م |

أمر حاليا بفترة ركود كتابي .. لا أفكار جديدة .. لا مفردات .. و لا حتى نصف كلمة أجعلها خيط بداية ..

فترة الركود هذه تمر بشتى المجالات .. بالعمل ، العلاقات و حتى الجانب الإيماني و هذا يأتي مصداقا لحديث الرسول – صلى الله عليه و سلم – لا يحضرني الآن عن فترة الركود تلك أو الفتور و كانت وصيته – صلى الله عليه و سلم – أن نراعي النفس في إقبالها و إدبارها ..

أعتقد أن فترة الركود – بمختلف المجالات – هي مرحلة توقف نستحضر فيها أين كنا و أين نحن و إلى ماذا نريد أن نصل .. نرى فيها الحرف و مدى دخوله في التفاصيل و الكلمات و مدى تأثيرها و قس على ذلك ..

أيضا هي فترة لأن نتفرغ فيها ( للآخر ) نكون أكثر قربا منه فيما يكتب و فيما يفكر لنكمل المنظومة الكتابية بنجاح ..

0 التعليقات:

إرسال تعليق