حفريات قلب !
الزيارات:

عبير علاو | 4:20 م |
هنا منحدر خطر يا قلب ..
يوقفك على مطبات التردد ..
و إشارات الاختيار ..
( قبض ) بداخلك أتحسسه جيدا ..
و أطرب !
هنا مفترق طرق ..
بإمكانك افتراش الرصيف ..
و التحاف السماء ..
لتجمع أكبر عدد من أخبار العائدين ..
هنا منحدر ..
قد يسقطك في الهاوية ..
و قد يكون جسرا لجنان خضراء ..
( قبضك يشتد ) لا زلت أتحسسه ..
و كأنه ينبض بين يدي ..
بإمكانك تقمص دور التائه ..
لتستجدي شفاه احترفت الصمت ..
فتجود عليك بفيض قد يرشدك ..
لا تعبر وحيدا ..
و لا تتبع الأسهم من حولك ..
فقد هالني كثرة العابرين ..
و قلة العائدين من دهاليز المنحدر لأحضان أحبتهم ..
تريث يا قلب ..
و اسأل ببذخ ..
فهنا منحدر خطر !

0 التعليقات:

إرسال تعليق