(( أضحاي )) الحزين ..
الزيارات:

عبير علاو | 4:28 م |
حينما أشرقت شمسك كان في القلب غصة حاولت أن أخفيها بكل ما أوتيت من قوة و أنا أهمس لك بحب " عيد سعيد " ..
لم يعد الوقت يسعفني لتخبئة العديد من المفاجآت .. و لم أعد أمارس عادة حساب الأيام .. علمتني منذ مغادرتك العام الماضي .. أن أمضي بهدوء .. و أعيش كل يوم بعيدا عن غده ..  لذا فلم اعلم بك إلا عندما أتيت ..
أتذكر أنني ابتسمت بـ" أمن " عندما سردت لي تعجبك من كثرة الراحلين و اليوم أتيت لأخبرك بأن الأيام ما فتئت تسحب أحبتي واحدا تلو الآخر ..
سمعتك تخبرني أن (( العيد عيد القلب )) فهل يملك قلبي الشجاعة ليقضي العيد بعيدا عن آلامه ؟؟ ..

0 التعليقات:

إرسال تعليق