من ثقب الذاكرة (٣)
الزيارات:

عبير علاو | 11:12 م |

استمرت صداقتنا حتى الصف الخامس ابتدائي - حسب ما تسعفني الذاكرة - ..
تعرفت كلتانا خلال تلك السنوات على العديد من الصديقات ..
إلا أننا بقينا ذات الملجأ الأول ..
ذات الصدق ..
ذات الإحساس العميق ..
كنتُ أتشبّث بكِ بكل ما أوتيَ من قوة ..
أقصّ على والدتي حكاياتي معك ..
مواقفنا الطفوليّة البريئة ..
حتى بات كل من في البيت يعرفك ..
بل ويسائلوني عنكِ ..
كنتُ أقص لهم أخبارك ..
بيقين أنّكِ لن تغادريني ..
لن تغادري الروح التي تشاطرتِ معها كل شيء ..
كنّا نفكِّر في كل ما يحتويه المستقبل ..
إلا بُعدًا ينخُرنَا !

0 التعليقات:

إرسال تعليق