شامخة العروبة ..
الزيارات:

عبير علاو | 5:20 م |
حمص ..

و أسمعك تئنين ..

فلا يغمض لي جفن !

و أراك تقصفين ..

فأتضاءل أمام صمودك ..

حمص ،،

و أكتسي بسواد منك ..

بانتظار غَبَش فجر ..

يحمله حداء المسافرين ..

لك الله ..

و لهم ما حاولوا إبادة جمالك به ..

لك الله ..

و اعذري وهننا ..

غضي طرفك عن تخاذلنا ..

فما عادت قلوبنا تنبض!

حمص ..

ستجعلين من طائراتهم مزن فرج ..


و من غازاتهم المسيلة لدموعك .. أنهار فرح ..


حمص ..


ستكتسين الخَضَار ..


ستملئينا بعبقك ..


و سنغني معك ..


أهزوجة حرية ..


تتكاثر ..


و لا تعرف للموت سبيل ،،



 

0 التعليقات:

إرسال تعليق