رواد ..
الزيارات:

عبير علاو | 5:07 م |
البارحة بكيت ..

بكيت بحرقة ..

و أنا أستشعر الفراغ الذي سببه رحيلكما ..

د. إبراهيم الفقي .. أ.سمير المقرن ..

إلى جنة الفردوس ..

0 التعليقات:

إرسال تعليق