ثلاثيات ..
الزيارات:

عبير علاو | 11:53 م |
مضى زمن طويل منذ تبدل حاله ..
يتذكر أبناءه ..
أمواله ..
و الحياة التي كان يرفل فيها ..
تذكر كيف ذهب كل شيء ..
بين ليلة و ضحاها ..
كيف فجع بامرأته و قد باعت
" شعرها " لتجمع به فتات مال ..
فنادى ..
بإيمان عميق ..
متوجها إلى الله ..
(( أَنِّي مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَ أَنْتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمين )) الأنبياء - 83
كان ذلك أيوب - عليه السلام -
*     *     *
تتهيج بداخله معاني (( الأبوة ))
فيشعر بالفقد ..
و باشتياقه لابن يزين له الحياة الدنيا 
أنى هذا ..
و هو طاعن في العمر ..
و امرأته عاقر ..
توجه بقلبه ..
همس مناجيا ..
استشعر وجود من يعلم السر و أخفى ..
فدعا ..
(( رَبِّ لاَ تَذَرْنِي فَرْدًا وَ أَنْتَ خَيْرُ الوَارِثِين )) الأنبياء - 89
فنادته الملائكة " يا زكريا " 
*     *     *
بعيدا عن الأهل ..
عن الأصدقاء ..
عن مراتع الصبا ..
و ذكريات الشباب ..
خرج خائفا يتوجس ..
يشك في كل من يراه ..
فقد انتشرت العيون في كل مكان ..
بحثا عنه ..
و شوقا للظفر برأسه ..
فافترش الظل ..
و نادى ..
(( رَبِّ إِنِّي لِمَا أَنْزَلْتَ إِلَيَّ مِنْ خَيْرٍ فَقِير )) طه - 24
فنودي من شاطئ الواد الأيمن ..
في البقعة المباركة من الشجرة ..
(( يا موسى إني أنا الله رب العالمين ))

0 التعليقات:

إرسال تعليق