10-11-12
الزيارات:

عبير علاو | 3:54 م |
هذا المساء ..  يتشبّث بالتميز كثيرًا ..  يطرق بوجل على أبواب ذاكرة لتحفظ له عرفانًا لن يتكرر !
مساء نوفمبري آخر ..  يحمل رائحة تفرد ..  بحجم مسافة الألف عام الفاصلة بينه و بين ناظره ..  بحجم أقداح قهوة ستسكب ..  في شتاءات نوفمبر البديعة .. 
أرقام هي..  لغة التفرُّد ..  بصمة تميز و أمل تحرك شاعرية غابت بعوامل تعرية ..  ثم أيقظتها خربشات حرف ..
نوفمبر ..  ألهذا الحد أنت مختال ..  كفاك جمالًا باذخًا ..  طغى على يوميّات يونيو التي تعني لي الكثير ..
مساؤگم تاريخ نوفمبري لن يتكرر سوى بعد ألف عام ..  مساؤگم تميز لن يضاهيه شيء سوى جمال أنفاسكم ..  مساؤگم تسلسل رقمي بديع ..  مساؤگم  10-11-12 م 

0 التعليقات:

إرسال تعليق