على ضفاف تشرين 🌤🍂
الزيارات:

عبير علاو | 1:19 م |

يمر العام ليعود أكتوبر ككل ميعاد ..
باصفراره الذي أضحى سمةً له ..
تساقطاته وذبوله ..
ذواتنا التي تنبض لدنوّه ..
نسمات الهواء ذات الطعم التشريني ..
الهبوب الدافئ على القلب ..
شعور البداية المتفرّدة معه ..
حكاياتنا التي تُوقَظ مع كل "تشرين"
ذكرياتنا الغافية في زوايا الروح ..
أعياد الميلاد المحتضنها في طيّاته ..
أولئك التشرينيون الذي احتلوا كل مساحاتنا ..
نترقّبه لتهنئتهم ..
للاحتفاء بهم ..
لنؤكد لمسامعهم أن الفرح -كل الفرح- تواجدهم فينا ..
مشاطرتهم لنا حيواتنا ..
إضفائهم روحًا مختلفة لها ..
التشرينيّون الذين اكتسبوا من أكتوبر ثباته ..
هشاشته ..
الرقّة الممتزجة بالصّمود ..
التشرينيّون اللامعون جدًّا في أعيننا ..
الذين آمَنَّا بهم فوق المعتاد ..
ابتدأت صباحاتنا بهم ..
اكتسبت تفاصيلنا حماستهم ..
أشعلوا ذلك التوقّد فينا ..
الحيويّة التي تضجّ بها أركاننا ..
علّمونا البذخ الأنقى ..
بذخ الفرح ..
بذخ العطاء ..
بذخ الحرف النّابض بهم ..

0 التعليقات:

إرسال تعليق